الابتكار في العمل الحكومي

اللغة العربية
تاريخ البدء ٢٠١٨/١٢/٠٢
المدّة مفتوحٌ دائمًا
الجهد المطلوب غير محدد بوقت
المستوى مستوى مبتدئ

تواجه الحكومات حول العالم اليوم متطلباتٍ جديدة وتوقعاتٍ متزايدة من مواطنيها. وفي نفس الوقت تعيش المجتمعات ضمن منظومةٍ متسارعة النموّ من التكنولوجيا والأدوات التي يمكن للحكومات استغلالها لتلبية تلك المتطلبات والتوقعات من خلالها. الا أن هذه الأدوات لن تنجح في سياق العمل الحكومي البيروقراطي والتقليدي وتحتاج حكومات اليوم ان تركز على الابتكار والابداع للوصول لحلول وآليات حديثة وملائمة لتحديات وفرص القرن ٢١.

يُقدَّم مساق الابتكار في العمل الحكومي من قِبل مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، ويوفّر منهجيات عالمية وأدواتٍ عملية لتمكين ولترسيخ ثقافة الابتكار في القطاع الحكومي وتعزيز آليات تحليل وسن سياسات عامة مبتكرة تلائم تحديات القرن الواحد والعشرين التي تواجه الحكومات. وفي هذا السياق يعرض المساق منهجية الابتكار في العمل الحكومي التي تم اعتمادها في دولة الامارات العربية المتحدة ويقدم دراسات حالة من حكومات رائدة حول العالم من بينها سنغافورة والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وكندا والإمارات العربية المتحدة.

إن هذا المساق موجه للموظفين الحكوميين المهتمين بتعلّم المزيد حول الابتكار، واكتساب مهارات عملية لتطوير عمل مؤسساتهم، والتقدم مهنيا في اطار عملهم. حيث يقدم المساق أساليباً وأدواتٍ مُبتكرة من شأنها إلهام المتعلمين بالأفكار المبتكرة وإيجاد الحلول للتحديات التي تواجهها الجهات الحكومية.


هذا المساق مقدم من قبل:

 مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي

تأسس مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي لتحفيز وإثراء ثقافة الابتكار في القطاع الحكومي من خلال وضع منظومة متكاملة للابتكار بحيث يصبح ركيزة أساسية من ركائز حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة تطبيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الهادفة إلى تطوير العمل الحكومي، وتعزيز تنافسية دولة الإمارات بحيث تكون حكومة دولة الامارات في مصاف الحكومات الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم.

الجهة المقدمة

سجّل الآن
المتصفح الذي تستخدمه غير مدعوم.

الرجاء استخدام أحد المتصفحات التالية Chrome, Firefox, Safari, Edge. تحميل متصفح مدعوم

×